تفقد وزير النقل ومحافظ أسوان لمحاور وكبارى الخزان الجديد ودراو وكلابشة والإعلان عن إزدواج الطريق الصحراوى الغربى للحد من الحوادث

بعد قيام اللواء أشرف عطية محافظ أسوان بعرض مطالب المحافظة المتعلقة بضرورة إزدواج الطريق الصحراوى الغربى أسوان / القاهرة بعد تكرار وقوع العديد من الحوادث التى أودت بحياة بعض المواطنين نتيجة سوء حالة الطريق أعلن الفريق كامل الوزير وزير النقل عن أن الهيئة العامة للطرق والكبارى ستقوم بتنفيذ مشروع إزدواج الطريق الصحراوى الغربى بداية من كمين غرب أسوان وحتى ربطه بالإزدواج الحالى أمام مشروع الطاقة الشمسية وذلك بإجمالى 51 كم ذهاباَ وإياباَ كمرحلة أولى ثم إستكمال الاذدواج حتي محافظة الأقصر ، وبالتوازى مع رفع كفاءة وصيانة الطريق بمسافة 42 كم فى إتجاه أسوان / القاهرة من ضمن الطريق الدولى الإسكندرية / كيب تاون .
جاء ذلك على هامش تفقد وزير النقل ومحافظ أسوان لمشروعات المحاور والكبارى الجارى تنفيذها وهى محور وكوبرى خزان أسوان الحر البديل لخزان أسوان القديم والذى تصل تكلفتة إلى 2 مليار جنيه ويبلغ طوله 4,5 كم وعرضه 30 متر بواقع 3 حارات فى كل إتجاه ويتكون من ( 4 ) كبارى رئيسية منهم كوبرى علي النيل والثانى علي مفيض السد العالى والثالث على الطريق الزراعى الغربى والرابع على الطريق الزراعى الشرقى ، بالإضافة إلى الأعمال الصناعية من برابخ ومواسير و أنفاق .

وعقب ذلك قام وزير النقل ومحافظ أسوان بتفقد موقع إنشاء كوبرى ومحور دراو الجديد والذى سيربط الطريق الصحراوى الغربى بمركزى دراو ونصر النوبة حيث يبدأ من أمام قرية بنبان وحتى الطويسه فى الجانب الشرقى للنيل بالقرب من مدخل طريق بلانه بطول ١٨،٢ كم وبعرض 21 متر وبتكلفة 1.3مليار جنيه ومقرر تنفيذه خلال 36 شهر حيث سيضم ٧ كباري و٣ أنفاق ، وقد توجه وزير النقل لمتابعة معدلات تنفيذ محور كلابشة على النيل بمحافظة اسوان والذي تبلغ تكلفته مليار جنيه ويبلغ طوله 23 كم وعرضه 21 متر بواقع 2 حارة مرورية بعرض 7،5 م لكل إتجاه ، والذى يشمل 10 كبارى منها 5 كبارى رئيسية، ومن جانبه وجه اللواء أشرف عطية الشكر والتقدير للفريق كامل الوزير على إستجابته السريعة والإنسانية لمطالب أهالى أسوان لإذدواج الطريق الصحراوى الغربى والذى كان يعد بمثابة حلم طال إنتظاره ليتحقق فى ظل توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بإقامة شبكة عملاقة من الطرق السريعة والمتطورة لتستوعب حركة النقل سياحياَ وتجاريا وخدميا بما ساهم لأول مرة فى إحداث طفرة غير مسبوقة على مستوى الجمهورية، لافتاَ إلى أن إزدواج الطريق الصحراوى الغربى سيساهم بشكل مباشر فى الحد من الحوادث المرورية وذلك لحماية الأرواح وحفاظا على سلامة المواطنين من أى أضرار وأخطار مستقبلية، بالإضافة إلى أنه يعتبر الشريان الرئيسى نحو الأسواق الأفريقية حيث تعتبر أسوان جسر التواصل التجارى والإقتصادى والسياحى بين مصر والقارة السمراء .

المصدر: المصدر/ صفحة الدكتورة / غاده أبو زيد نائب المحافظ

ديوان عام محافظة أسوان

aswanup
بوابة أسوان للتنمية الشاملة »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

493,989

الترجمة