أكد اللواء أشرف عطية محافظ أسوان، على أن المرحلة القادمة ستشهد طرح العديد من المشروعات الإستثمارية فى مجال السياحة العلاجية وخاصة فى ظل وجود البيئة المناسبة لإنشاء مجمعات ومراكز إستشفاء وخدمات سياحية وذلك بعد نجاح مركز الدكتور مجدى يعقوب لأمراض وأبحاث القلب، ومواقع الدفن فى الرمال بالبر الغربى فى جذب السياحة العلاجية من كل أنحاء مصر والعالم وهو الذى جسده تجارب أغاخان وفرنسوا ميتران وأجاثا كريستى وغيرهم من المشاهير.

جاء ذلك أثناء مشاركة محافظ أسوان فى الإجتماع التحضيرى الثالث للجنة التنظيمية العليا لمؤتمر بناء العلامة التجارية المصرية للسياحية العلاجية بالقاهرة، وذلك بحضور الدكتور عمرو صدقي رئيس لجنة السياحة بمجلس النواب، واللواء خالد فوده محافظ شمال سيناء واللواء هشام آمنه محافظ البحيرة ، بجانب الدكتورة غادة سمير نائب وزير السياحة والأثار، بالإضافة إلى رئيس المؤتمر الدكتور محمد عوض تاج الدين وزير الصحة الأسبق.

وأوضح اللواء أشرف عطية فى كلمته بأن جذب الفرص الإستثمارية الجادة فى مجال السياحة العلاجية يأتى فى أولويات الخريطة الإستثمارية الجديدة للمحافظة وخاصة ضمن المخطط للمدينة الجديدة المزمع إنشاؤها فى غرب النيل على مساحة 4175 فدان جنوب مدينة أسوان الجديدة وستنفذ على 3 مراحل بنظام المطور العقارى لتضم أنشطة سكنية وقرى وخدمات سياحية، وهو الذى سيتوازى مع تطبيق التأمين الصحي و طرح بعض المستشفيات للإستثمار العلاجي من أجل العمل على زيادة الليالى السياحية سواء الدولية أو المصرية، مؤكداً أن الشهرة الواسعة لأسوان فى السياحة العلاجية لم يأتى من فراغ ولكن لتوافر العديد من المقومات على أرضها الطيبة وبين ضفاف نيلها الصافى وتحت شمسها الدافئة ورمالها الساخنة والغنية بالعناصر العلاجية والأشعة فوق البنفسيجية لأمراض الروماتيزم والروماتويد،وهو الذى يجب إستثماره بالشكل المطلوب فى برامج التسويق والترويج السياحى من وزارة السياحة داخل البورصات العالمية والمؤتمرات أوالمنتديات .

المصدر: المصدر/ اليوم السابع جمع وتحرير/ مصطفى ظافر

ديوان عام محافظة أسوان

aswanup
بوابة أسوان للتنمية الشاملة »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

619,387

الترجمة