اعلنت المنطقة محمية طبيعية بقرار من السيد رئيس مجلس وزراء مصر عام 1986. بهدف الحفاظ على التنوع البيولوجي للحيوانات والنباتات والثدييات المهددة بالانقراض

وجد في المحمية تنوع من الكائنات الحية من المملكتين الحيوانية والنباتية رغم صغر حجم المحمية ووجودها في وسط النيل. من أشهر الحيوانات الموجودة في المحمية الجمال، والماعز، والحمار البري، والضباع، والثعلب الأحمر (الثعلب المصري) والذى على الرغم من انه لا يعيش أساساً في جزر المحمية ولكنه يعيش في الضفة الغربية للنيل ويعبر النهر سباحة ليبني جحراً على جزر المحمية. يعيش بالمحمية أيضاً ستون نوعاً من الطيور المقيمة والمهاجرة وبعضها مهدد بالانقراض من أشهر هذه الطيور النادرة “أبو منجل الأسود” الذي اتخذ رمزاً للمحمية، والواق، والأوز المصري، والهدهد، والعقاب النسارية، ودجاجة الماء الأرجوانية، والوروار، وعصفور الجنة، والبلبل وغيرها. الحياة النباتية في المحمية أكثر تنوعاً ووضوحاً حيث يوجد أكثر من 90 نوعاً مختلفاً من النباتات وبعض هذه النباتات خاص بجزر النيل لا ينبت خارجها. أشهر أشجار المحمية هي السنط (الطلح)الذي يوجد منه بالمحمية خمسة أنواع، واللويث، والطرفة، والهجليج، والكلخ، والحنظل، والسينامكي، والسواك (الأراك)، والحرجل. تتميز المحمية بمناظر طبيعية خلابة تجمع ما بين الغطاء النباتي الهادئ غالباً والمسطح المائي لنهر النيل مما جعل منها مزارا سياحيا مهما.

جمع وتحرير / البرت ثروت

المصدر: ويكيبيديا , الموسوعة الحرة
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 78 مشاهدة
نشرت فى 10 أغسطس 2016 بواسطة aswanup

ديوان عام محافظة أسوان

aswanup
Aswan onlineh البوابة الرسمية بمحافظة أسوان »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

84,268